نبذه تاريخية عن العاب القوى ومنافساتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نبذه تاريخية عن العاب القوى ومنافساتها

مُساهمة  a.roma في الجمعة سبتمبر 10, 2010 6:15 pm


نبــذة تاريخيــة عــن ألعــــاب
القوى ومنافساتها
ألعاب القوى رياضة يتنافس فيها اللاعبون في مسابقات الجرى والمشى والوثب والرمى – تتألف مسابقات المضمار من سباقات في الجرى والمشى لمختلف المسافات والمسابقات الميداثية منها الوثب والرمى , ويكمن أن تقام لقاءات المضمار والميدان في صالات مغلقة أو في الهواء الطلق ويتنافس الرجال والسيدات بشكل منفضل في اللقاءات
تعد ألعاب القوى أكثر الرياضات شيوعا في العلم فهناك حوالى 180 دولة تنتسب إلى الاتحاد الدولي لالعاب القوى للهواه وهى الهيئة التى تدير ألعاب القوى وتنظمها ويعترف الاتحاد الدولى لألعاب القوى للهواه بأرقام البطولات العالمية في 65 مسابقة من سباقات الرجال والنساء وبعترف الاتحاد بارقام البطولات العالمية في المسافة المترية فقط ماعدا سباق الميل وترصد القائمة المرافقة بهذة المقالة أرقام البطولات الرئيسية للرجال والنساء.

" المضمـــــــار والميدان "
المضمار :- تكون مضماير الجرى والمقامة الهواء الطلق ( الخارجية ) بيضاوية الشكل وتخطط عاده ملعب كبير (ستاد) تحدد قواعد الاتحاد الدولى لالعاب القوى إلا يقل طول مضماير الجرى عن 400م تقريبا ومعظم المضامير الحديثة تكون بهذا الطول .
كانت المضامير في الماضى ترابية أو نغطى بالرماد أو نفايات معادنولكن معظم المضامير الجديدة مصنوعه من مادة اصطناعية مانعة للماء ويمكن استخدامها في الجو الممطر.
للمضامير في الصالات المغلقة سطح خشب أو سطح من مادة صناعية ويكون لها عادة منحنيات مائلة وفقا لقواعد الاتحاد الدولي لألعاب القوى فإن المقياس المفضل للمضمار في حالة مغلقة 200م
تقسم المضامير الخارجية إلى ستة أو ثمانية مسارات (حارات) ويجب على العدائيين أن يبقوا في مساراتهم في جميع السباقات التي تكون مسافتها 400م وأقل من ذلك وحتى يتجاوز المنحنى الأول في سباق 800م كما تقضى قاعدة الاتحاد الدولي لألعاب القوى بأن يكون عرض المسار بين 1.22م .
الميدان :- تجرى معظم مسابقات الميدان في ضير محاط بمضمار ولكن في بعض اللقاءات قد تقام واحدة أو أكثر من مسابقات الرمي خارج الملعب وذلك لوقاية الرياضيين الآخرين والمشاهدين المتحشدين في منطقه الميدان أو لتفادي إلحاق الضرر بالعشب الاصطناعي الذي يغطي كثيرا من ميادين العاب القوى ، يتضمن الميدان طرق اقتراب مسابقات القفز . وفيه أيضا مناطق دائرية مغطاة بمواد كالخرسانة أو الإسفلت في أكثر مسابقات الرمي.

" سباقــــات المضمار "
تشتمل سباقات المضمار على مجموعة منوعه من السباقات مثل سباقات المسافات القصيرة وتدمي العدو حيث يعدو العداء فيها بأقصى سرعة وحيث أن سباقات المسافات الطويلة تتطلب قوة تحمل أكثر ، وفي سباقات جري معينة مثل سباقات الحواجز وسباقات الموانع يتوجب على العدائيين أن يقفزوتا فوق العوائق ، أما السباقات الأخرى وتدعي سباقات التتابع فإن فرقا من العدائيين تشترك فيها ونجري في مضمار خارجي أما سباقات الجري داخل الصالات المغلقة فتبلغ مسافاتها بين 50م و 5.000م سباقات اختراق الضاحيه وسباقات الطرق وتجري خارج الملعب.
يجتاز المتنافسون في سباق اختراق الضاحيه نضاريس مثل الهضاب والحقول ، ويكون معظم سباقات الطرق مفتوحة لاشتراك جميع العدائيين فيها ويمنح جوائز مالية للفائزين في العديد من السباقات والمسافة المتعارف عليها في سباق الطرق هي عشرة كيلو مترات 10كم.

سباقـــــات الحواجز:-
سباقات يجتاز فيها المتنافسون عوائق تسمى الحواجز واكثر هذه السباقات يكون فيها عشرة حواجز يفصل بينهما مسافات متساوية ، هناك نوعان من سباقات الحواجز متوسطة وعالية.
فالحواجز المتوسطة يكون ارتفاعها 91سم للرجال و 76سم للسيدات أما الحواجز العالية يكون ارتفاعها 107سم للرجال و 84سم وتعطى سباقات الحواجز المتوسطة 400م للرجال و السيدات على السواء.
واكثر سباقات اجتياز الحواجز العالية الخارجية تكون اطوالها 110م للرجال، 100م حواجز سيدات .
ويمكن أن تسقط الحواجز دون أن يحتسب ذلك خطأ على المتسابق ولكن الاحتكاك بالحاجز يبطء العداء.

سباقــــات الموانع :-
جزت العادة أن تكون مساقة هذا السباق 3000م وتقام فية موعان من العوائق والحواجز والمواثيا المائية , يجب أن يثبت العداء نوق حواجز أرتفاعها 91سم 28 مرة وهذه الحواجز قوية واكثر ثباتا من المستخدمة في سباق الحواجز وللعداء أن يسطأ بقدمة عليها عندما يتخطاها وعلى العداء أن يعتبر الموثب المائى سبع مرات يتكون الموثب المائى من حاجز وحفره مربعة الشكل محلوءه بكلماء طولها بالنسبة لضلعها 66.3م مجتاز العداء في سباق الموانع من فوق الحاجز ويتخطى واثبا عبر الماء ويكون عمق الحفرة اسفل الحاجر 70سم ثم يتدرج لاعلى ليصل إلى مستوى المضمار ويهبط معظم العدئين في سباق الموانع في المياه اوذلك لتلطيف هبوطهم.

سبــــاق المشي :-
يجب فيها على اللاعبين اتباع القواعد المحدده وذلك لتقنية المشى إذا يجب أن تلامى لقدم الامامية الأرض قبل اننرتفع القدم الخلفية عن الأرض وفى أثناء ملاسة القدم للارض يجب أن تثنى السان للحظة واحدة على الافل ويحق للمشتركين في سباق المشى تلقى انذاء واحد فقط عن خطا الأداء قبل أن يسيبعدوا من السباق ويمكن أن تقام سباقات المشى على مضمار أو طريق ومعظم سباقات المشى الدولية للرجال تعطى مسافة 20.000م أو 5.000م أما أرقام البطولات العالمية للنساء فقط ثم الاعتراف برقمين هما 5.000م ,10.000م .

(سباقــــــات التتابع )
تقوم بها فرق يتألف كل منها من أربعة عدائيين يحمل العداء الأول عصا طولها حوالي 30سم وبعد أن يجري لمسافة محدودة تاتي مرحلة تسليم العصا لعضو الفريق التالي ، يجب أن يتم التسليم في منطقة طولها 20م وإذا لم يتناول العداء أن العصا ضمن هذه المنطقة فإنه يتم استبعاد فريقهم وتحدد مسافات الجري في معظم سباقات التتابع لـ 400م يحتفظ الاتحاد الدولي ارقاما عالمية لسباقات التتابع لمسافة 800م و 3.200م وللرجال فقط 6.00 م يجري اعضاء الفريق الاربعة جميعهم في سباقات التتابع مسافات متساوية.

سباقــــات الميدان :-
تقام سباقات الميدان في أماكن أعدت خصيصا لهذه الغاية وضمن حدود مضمار بيضاوي الشكل، تتألف المنافسة الميدانية النموذجية من أربعة مسابقات في الوثب وأربعة مسابقات في ارمي.

مسابقات الوثب هي:-
الوثب الطويل ، الوثب الثلاثي ، الوثب العالي ، القفز بالزانة أما مسابقات الرمي هي :
قذف القرص – دفع الجله – رمي الرمح – اطاحة المطرقة
ولا تشارك النساء في سباقات القفز بالزانة أو رمي المطرقة كما أن الاتحاد الدولي لألعاب القوى لا يعترف بالوثبة الثلاثية للمرأة.

سباقــات الوثـب ( القفز ) :-
يقفز اللعبون في الوثب الطويل والثلاثي للأمام قدر استطاعتهم أما في الوثب العالي والقفز بالزانة فيثب المتنافس عاليا فوق العارضة قدر ما يمكن من الارتفاع
أما في الوثب الطويل ويدعي احيانا الوثب العريض فيتم في وثبه واحدة إلى داخل حفرة مملوءة بالرسل ولبدء الوثبة الطويلة يجري اللاعب بأقصى سرعة منحدرا فوق طريق لاقتراب ويقفز واثبا من لوحة الارتقاء إذا أخطأ اللاعب عبر اللوحة قبل الوثبة تحتسب المحاولة فاشلة وتقاس طول الوثبة من أمام حافة لوحة الارتقاء إلى اقرب اثر يتركه اللاعب في الرمل.
وعندما يكون عدد اللاعبين مجزأ يكون لكل لاعب ثلاث وثبات ويؤهل عدد معين من المتقدمين لثلاث وثبات أخرى وعندما يتنافس ثمانية لاعبين أو اقل من ذلك فيعطي لكل واحد ست محاولات [وثبات] وإذا تخطى لاعبان المسافة نفسها يكون الفائز صاحب افضل وثبة تالية تتالف الوثبة الثلاثية من ( الحجله – الخطوه – الوثبة ) وهي ثلاث وثبات متواصلة تتم الوثبتان الاوليان على طريق الاقتراب ويرتقي اللاعب على قدم واحده في الحجلة ويهبط على القدم الثانية وفي نهاية الوثبة الثالثة يهبط اللاعب على كلتا قدميه في حفرة الرمل.
يحاول لاعبو الوثب العالي والقفز بالزانة أن يدفعوا انفسهم من فوق عارضة طويلة مرفوعة على عمودين يسميان القائمين يهبط اللاعب على وسائد مطاط رخوية وإذا اسقط اللاعب العارضة من على القائمين تحتسب المحاولة فاشلة وتؤدى ثلاث وثبات فاشلة إلى استبعاد اللاعب.
والفائز هو الذي يثب إلى اعلى ارتفاع وإذا ظل التعادل قائما يعد المتنافس الفائز هو الحاصل على اقل مجموع من المحاولات الفاشلة في ذلك الارتفاع ، فإذا بقي التعادل مستمر فالمتنافس الذي لديه اقل مجموعة من المحاولات الفاشلة في كل الارتفاعات يكون الفائز.
يبدأ اللاعب الوثب العالي بالجري نحو العارضة من أي زاوية ضمن منطقة اقتراب كبيره شبه مستديرة وللاعب أن يستخدم أي طريقة للوثب ولكن يجب عليه الارتقاء بقدم واحدة وفي الطريقة الحديثة وهي الأكثر شيوعا والتي تسمى وثبة " فوسبري" يقفز اللاعبون وظهورهم للعارضة متجاوزين برؤوسهم أولا.
وهذه الطريقة سميت بهذا الاسم فضلا عن البطل الأمريكي "ديك فوسبري" الذي ادخلها أواخر الستينيات في القرن العشرين أما لاعب القفز بالعصا فيستخدم عصا طويلة تصنع من الالياف الزجاجية وبيد وقفزته بالجري بأقصى سرعة في طريقة الاقتراب حاملا العصا بكلتا يديه وعندما يقترب من حفرة القفز يكبس طرف العصا البعيدة في صندوق خشب أو معدني مظمور في الأرض فتثنى العصا بينما يتعلق هو موليا ظهره للارض وقدميه لاعلى وعندما تستقم العصا حيث تساعد على قذفه في الهواء ويجذب نفسه عاليا ويقلب جسده ليواجه الأرض وقبل أن يتخلص من العصا يعطي نفسه دفعة أخيره بذراعية لتزيد من ارتفاعه.

سباقـــات الرمـــي :-
تتطلب سباقات الرمي من اللاعبين أن يدفعوا جسماً إلى أبعد مسافة ممكنة ويرمي المتنافسون في قذف القرص والمطرقة والكره الحديدية جميعهم من داخل دائرة ويرمي اللاعبون في مسابقات قذف القرص والمطرقة من داخل سياج يدمي القفص وذلك لوقاية المشاهدين من الرميات الطائشة ، أما في مسابقات رمي الرمح فيجري اللاعب في طريق الاقتراب المخطط في الميدان ويرمي الرمح قبل أن يتخطى اللاعب خط الخطأ المحظور بخطيه ويجب أن يهبط الجسم المقذوف في كل مسابقة داخل منطقة محدوده ومخططه وإذا حقق متنافساه المسافة نفسها فإن تالتعادل يحسب بأفضل رمية تالية.
القرص: جسم بشكل صحن مصنوع من الخشب في إطار معدني ويبلغ قطره حوالي 22سم للرجال ويزن 2كجم على الاقل أما القطر بالنسبة للنساء 180سم ويزن 1كجم على الاقل ويمسك اللعب القرص بيد واحدة ويدور بسرعة حول نفسه مره ونصف مره ويرميه بحركة ذراع جانبيه ليجعله يسبح في الهواء.
المطرقة: تتالف المطرقة من سلك فولازي مع كره معدنيه مربوطة بأحد طرفيه ومقبض مثبت في الطرف الاخر تزن المطرقة بأكملها 7.26كجم وطولها يقارب 120سم ويستخدم اللاعب كلتا يديه فيمسك المقبض ويدور حول نفسه ثلاث أو أربع دورات قبل أن يطلقها.
الرمح: حربة مصنوعة من المعدن أو الخشب يتراوح طوله للرجال بين 2.6 – 2.7م والوزن 800 جرام على الاقل أما بالنسبة للسيدات طوله بين 2.2 – 2.3م ويزن 600 جم ويقبض اللاعب الرمح من مقبضه قرب الوسط ويجري به ومن ثم يطلقه برمية من فوق اعلى الذراع أثناء جريه.
الكرة المعدنية: قطرها للرجال 12سم والوزن 7.26كجم بحد أدنى وللنساء قطرها 10سم ووزنها 4كجم يدفع المتنافسون الكرة على الاصح ولا برموتها إذ يجب أن يمسك الجله بازاء العنق لمنع أي حركة رمي يبدأ اللاعب بإنطلاقه قوية من ساق واحدة ويتهي بدفعه قوية جدا بالذراع.

العشاري والسباعي والخماسي
هي منافسات مركبة يتنافس اللاعب فيها في عدد مسابقات مختلفة في فترة يوم أو يومين وتعلن النقاط التي احرزها المتنافسون بعد الانتهاء من كل مسابقة وتحسب النقاط بناء على جدول احتساب النقاط وفق قواعد الاتحاد الدولي لالعاب القوى ، والفائز هو اللاعب الذي يحتسب له أعلى مجموع من النقاط وهكذا فإن بطل المنافسة هو اللاعب الافضل متعدد البراعات وليس بالضرورة أن يكون افضل متنافس في أي مسابقة فردية.
العشاري: عشرة سباقات للرجال وتقام في يومين متتاليين وفي اليوم الأول يتنافس المشاركين في سباقات 100م عدو ورتب طول ودفع كره حديدية ووثب عالي و 400م وفي اليوم الثاني يتنافس المشاركون في الحواجز العالية والقرص والزانة والرمح و 1500م جري.
السباعي : هو سبع مسابقات للنساء تقام في يومين وفي اليوم الأول يبدأن بالحواجز العالية يتبعها الوثب العالي ثم دفع الجلة ثم 200م جري واليوم الثاني يكون الوثب الطويل ثم رمي الرمح 800م جري.

الخماسي: منافسة في يوم واحد من خمس مسابقات ونادر تقام هذه الايام إذا أن السباعي حل محل الخماسي للنساء في عام 1981 أما مسابقات الخماسي للرجال فتشمل الوثب الطويل ثم الرمح ثم 200م جري ثم قذف القرص وأخيرا 1500م جري.

المنظمات:
يشرف الإتحاد الدولي لألعاب القوى على ألعاب القوى الدولية في إخراج مباريات المضمار والميدان بالألعاب الأوليمبية وتدير المنظمات الأخرى اللقاءات الدولية والبطولات الوطنية المقيدة مثل لقاءات الجامعات والكليات الإقليمية والنوادي ولقاءات المدارس.

أنواع المنافسات:
اللقاءات الدولية الأكثر وهي الألعاب الأولمبية التي بدأت في عام 1896 والبطولات العالمية التي بدأت عام 1983م وتقام الألعاب الأولمبية كل أربعة أعوام وتشمل اللقاءات الدولية الرئيسية الأخرى ( البطولات الأفريقية وألعاب دول الكومنولت والبطولات الأوربية وألعاب جان أمريكان وكأس العالم وتتنافس بلدان كثيرة ، الواحدة ضد الأخرى في لقاءات ثنائية سنوية منافسات بين فريقين.

المضمار: في لقاء المضمار النموذجي تقام مسابقات عديدة في الوقت نفسه ويتولى الإداريون تنظيم كل مسابقة وفقا لقواعدها الخاصة ويتطلب السباق وجود نقطة بداية وبضعة حكام عند خط النهاية وعدد كبير من ساعات التوقيت يصل أحيانا إلى إثنى عشرة ساعة وتستخدم الأجهزة الإلكترونية عادة بدلا من بعض الحكام وساعات التوقيت في اللقاءات الرئيسية ، بقيت الحكام الوثبات والرميات ويراقبون الأخطاء في مسابقات الميدان بعض المسابقات يتحقق الحكام أيضا من إتباع اللاعبين للقواعد الخاصة بالمسابقة.

لقاءات ألعاب القوى: تجرى كثيرا من اللقاءات في يوم واحد مدى أكثر من أسبوع وتضم البطولات العالمية الكبيرة عددا من اللاعبين الذين لا يستطيعون التنافس جميعا في هذه اللقاءات يجب أن يتأهل اللاعبون للنهايات في الأدوار التمهيدية ، يتأهل عادة ثمانية متنافسين لنمهائيات مسابقة مضمار الجري ثم في مسارات معظم المسابقات الميدانية التمهيدية تقلل عدد المشاركين في النهايات إلى 12 مشاركا.

العاب القوى في الدول العربية
نعتبر العاب القوى من الرياضات القديمة في الدول العربية حيث بدأت ممارستها في وقت مبكر وتنتشر العاب القوى انتشارا واسعا في جميع الدول العربية ولها في كل دوله عربيه اتحاد رياضي محلي يتولى رعاية شئونها وتنظيمه نشاطاتها المحلية ويرمي شئون العاب القوى على المستوى العربي الاتحاد الدولي الذي تاسس عام 1975م ومقره في [الرياض] في المملكة العربية السعودية ، ويقوم الاتحاد بالتنظيم والاشراف على تنظيم مسابقات وبطولات العاب القوى التي تشارك فيها الدول العربية ويصدر الاتحاد مجله تفصيلية متخصصه تشمل كافة اخبار العالم العربي في مجال العاب القوى بالاضافة إلى الارقام القياسية العربية والقارية والدولية.
ومن ابرز نشاطات العاب القوى التي تقام بانتظام على مستوى الدول العربية [ البطولات العربية لألعاب القوى للكبار والبطولة العربية لألعاب القوى للشباب تحت 20 سنه والبطوله العربية لاختراق الضاحية كأس فلسطين التي تقام على مستوى الخليج بطولة التعاون الخليجي لألعاب القوى وبطولة دول مجلس التعاون الخليجي].
ويعتبر سجل الابطال العرب في العاب القوى حافلا بالانتصارات المشرفة المتمثلة في الارقام العالمية والميداليات الذهبية والالقاب العالمية في مختلف مسابقات العاب القوى.
ومن ابرز الابطال العرب في مسابقات الجري
{ التونسي محمد القمودي } حصل على الميدالية الذهبية لسباق 5000 متر في الدورة الاوليمبية التي اقيمت في المكسيك 1968م وبطولة العالم التي اقيمت في روما عام 1987م وبطولة كأس العالم لألعاب القوى التي اقيمت في برشلونه 1989م.
{ المغربية نوال المتوكل} التي حصلت على الميدالية الذهبية في سباق 400م التي اقيمت لوس انجلس عام 1984م.
{والمغربي إبراهيم بو الطيب } حصل على الميدالية الذهبية لسباق 10.000م في الدورة الاولمبية التي اقيمت في سيؤول.
{ السوداني الكشيف حسن} حصل على الميدالية الذهبية لسباق 400م بطولة كأس العالم لألعاب القوى التي اقيمت في مونزيال 1979م .
{ السوداني عمر خليفه} حصل على الميدالية الذهبية لسباق 1500م
في بطولة كأس العالم التي اقيمت في كانبرا عام 1985م
{ الصومالي عبدي بيلي } حصل على الميدالية الذهبية بسباق 1500م في بطولة كأس العالم التي اقيمت في روما 1987م.
{ الجزائري نور الدين مرسلي} فاز بالمركز الأول لسباق الميل في بطولة الجائزة الكبرى في العاب القوى التي اقيمت في اثينا عام 1990م.

أولا : الوثب
الوثب العالي

قواعد المسابقة في الوثب العالي
1- يجب ارتقاء الواثب بقدم واحدة
2- تعتبر المحاولة فاشلة إذا:
• اسقطت العارضة من فوق الحامل
• لمس الأرض خلف سقوط القائمين سواء بينهما أو خارجهما ، بالاضافة إلى منطقة الهبوط، بأي جزء من جسمه دون تغذي الواثب العارضة.

ملحوظة:- إذا لمس الواثب أثناء قيامه بالوثب في منطقة الهبوط بقدمه وكان في رأي الحكم انه لم يحصل على أي ميزه فلا تعتبر المحاولة فاشلة.

3- يتم ترتيب المتنافسين للحصول على محاولتهم بالفرعه وبمجرد بدء المنافسة لا يسمح للمتنافسين استخدام مكان الارتقاء لإغراض التدريب
4- قبل بدء المنافسة على القضاه إعلان المتنافسين ببداية الارتفاعات المختلفة التي نرفع عليها العارضة عند نهاية كل دوره إلى أن يبقى متنافس واحد في المسابقة وفي حالة التعادل ، ترفع العارضة 2سم على الاقل بعد كل دوره.
5- تحتسب لكل متنافس احسن وثبة من وثباته وتأخذ كل الوثبات نتيجة حلول التعادل على المركز الأول.
6- للمتنافس الحق في أن يبدأ الوثب على أي ارتفاع فوق الحد الادنى وله حرية الوثب على أي ارتفاع ، ثلاث وثبات فاشلة على ارتفاع معين يخرج الواثب من تكملة السباق.
avatar
a.roma
عضو فعال

عدد المساهمات : 69
تاريخ التسجيل : 27/09/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى